مرحباً بكم

مرحباً بكم في المركزالاعلامي للسائحين القادمون من الخارج التابع لشركة دريا و درياكشت نيلكون لتطوير صناعة الفنادق.
قامت شركة تطوير صناعة الفنادق دريا بخبرتها على مر السنوات في عرض خدماتها السفرية و السياحية و تشييد الفنادق في كافة أنحاء البلاد و ذلك في ظل غياب اللاعبين الأساسيين في هذا المجال. تأسست هذه الشركة مدينة طهران و بعد الحصول على إذن من مؤسسة التراث الثقافي , الحرف اليدوية و السياحية قامت بتأسيس مكتب سفريات بأسم درياكشت نيلكون وذلك بالاعتماد على التجربة و الصناعة السياحية المعاصرة و كذلك باستخدام مجموعة مقدمي الخدمات , و يحتوي على: مكتب سفر و رحلات سياحية , وكلاء نقل جوي ,نقل بالقطارات , نقل بري و بحري , فنادق , دور ضيافة ,مشغلو مراكز الجذب السياحي , و مطاعم .
تمتلك هذه الشركة  أكثر من 10 أعوام من الخبرة الناجحة في توفير الرحلات المحلية والدولية بأفضل الأسعار و بجودة عالية, ذلك يهيئ لنا بأن نضمن لكم رحلات غاية في المتعة و وذكريات لاتنسى .
السياحة في ايران عبارة عن صناعة ذات قدرة عالية تساعد في النمو و التطوير . وفقا لمنظمة السياحة العالمية ,السياحة في إيران تحتل المرتبة العاشرة في العالم بأماكنها الأثرية والتاريخية  و في المرتبة الخامسة في المعالم الطبيعية ، وتعد واحدة من أكثر البلدان أماناً في المنطقة والعالم من حيث توفيرالسلامة و الراحة للسياح الأجانب.
في السنوات الأخيرة، و بتعريف وجه جديد من بلدنا العزيز ايران و اظهاره إلى العالم وتأثيره على زيادة السياحة والسياحة الوافدة، و نظرا لسنوات الخبرة التي نملكها في هذا المجال و بالاعتماد على الأفراد العاملين المحترفين و الخدمة المتميزة الجديدة , زادنا ذلك شغفا بالعمل على تنظيم رحلات سياحية إلى الداخل
وجود الألاف من الأعضاء الدائمين اللذين يستفيدون من خدماتنا و كذلك الألاف من الفنادق , المطاعم و المنتجعات و الاماكن الترفيهية و العقود المختلفة من أنحاء العالم مع هذه الشركة يعد سبب قوي لنقوم بتنفيذ أفكار جديدة ذات جودة عالية و بأسعار منخفضة مناسبة .

مهمة الرحلات السياحية الى الداخل الخاصة بشركة دريا لتطوير صناعة الفنادق هي العمل على إمكانية استقطاب السياح الأجانب و تقديم هذه الارض العريقة القديمة المذهلة لهم لكي يتعرفوا عليها حتى نتقدم خطوة نحو التطور الصناعي بتعريف ثقافة بلدنا الغني للباحثين و العلماء , المتحمسين و المشتاقين لهذا البلد و الحريصين على استقطاب السياح و جذبهم للداخل و تقديم خدمات ذات معاييرعالية ينافس الدول المتقدمة في عالم السياحة العالمية .
رؤيتنا على المدى الطويل، المساهمة في تحقيق الأهداف الكمية والنوعية المحددة في برامج التنمية و التطوير في البلاد, المحاولة في تنظيم ورفع مستوى جودة التدريبات المتخصصة لمكاتب و شركات الرحلات السياحية لتحسين الخدمات و الجودة لديها بما يناسب المعايير العالمية, المشاركة الجماعية في اتخاذ القرارات المتعلقة بمشاركة مجموعة خاصة في اتخاذ القرارات المتعلقة بمنظمة ترويج و تطوير التجارة الايرانية و مؤسسة التراث الثقافي ، والحرف اليدوية والسياحة ومن أجل التغلب على العقبات والصعوبات التي تعيق حركة التطوير السياحي الى الداخل و الاعفاءات الضريبية بما في ذلك الأنشطة الهامة و البنى التحتية للمجتمع السياحي الايراني

أهداف شركة دريا و درياكشت نيلكون لتطوير صناعة الفنادق

تقديم إيران كواحدة من الأعمدة الرئيسية للسياحة العالمية وأن لها تاريخ طويل من الحضارة والثقافة و طبيعة وظروف مناخية مختلفة.
جهود لتطوير صناعة السياحة في مجال الرحلات الوافدة الى ايران باعتبارها واحدة من أكثر الأنشطة الاقتصادية حيوية و ذات فائدة في البلاد وذلك بخلق فرص عمل جديدة و خاصة لجيل الشباب وفي وأيضاً التبادل التقني.
ايجاد فرص سياحية لمشتري وبائعي منتجات الصناعة السياحية من أجل تعزيز سوق الحرف اليدوية والأصناف المماثلة لذلك
التعاون في تدوين التشريعات والأنظمة السياحية بحيث هذا العمل يكفل بأن يقوم الأعضاء بأنشطتهم في مكان موثوق ولكي ينعموا السياح بالراحة اللازمة.
إبلاغ الأعضاء حول آخر التطورات الداخلية والخارجية منها التي تؤثر على أنشطتهم.
ومن بين الخدمات التي نقدمها :
• تأمين تأشيرة سياحية إلى ايران
• تقديم برنامج للرحلات السياحية ,لزيارة الأماكن المقدسة , الثقافية والتاريخية و... حسب رغبة و ذوق السياح               
• حجز في الفنادق ذات ال 2, 3 , 4 و الخمس نجوم و في أصقاع ايران  كافة
• توفير مجموعة متنوعة من الرحلات باستخدام مرشدين محليين وناطقين باللغة الفارسية
• توفير تذاكر طيران داخلية و خارجية
• خدمة المواصلات
• وجود أفراد متدربين و متخصصين في الأمور السياحية ( على سبيل المثال خدم الفنادق,عاملو مكاتب تجارية , و مرشدو سياحة )
•      إيجاد حلول لكافة المشاكل التي تواجه السياح المحترمين المتواجدون في بلدنا العزيز ايران
نحن نعتقد بأن بلداناً مثل إيران تستفيد من التاريخ و الثقافة القديمة الموجودة فيها, كما أن المعتقدات والأساطير المختلفة أثرت في تشكيل و ظهورالعديد من الأماكن والطقوس الخاصة بتلك البلدان , و يمكنهم الاستفادة من النشأة القديمة لتلك الدول في تشجيع السياح بالمجيئ اليها .
تقام في بلدنا حفلات و طقوس مبنية على معتقدات دينية , و أساطير محلية و أحداث تاريخية التي حتى جيل الشباب الجديد لا يعلم بها أيضاً.
من خلال هذه الفلسفة و تطبيقها في البرامج الترويجية والتفسيرات التي يقدموها السائحين للمسافرين يمكن أن يشكل ذلك نجاحاً أكثر في جذب المزيد من السياح .
نحن في شركة صناعة الفنادق دريا لدينا هدف بسيط نصب أعيننا ألا وهو  :
الأستفادة من أدوات وآليات عمل دقيقة لإيجاد خدمات أفضل ترضي المسافرين